14 كانون الأول ، 2017 17:03
Follow us on :
انت هنا: إقتصاد
خوري: الصينيون سيستثمرون في البنى التحتية اللبنانية
18 أيلول ، 2017
عدد الزيارات: 13168
Print Share Comments   Text Size:
وال-كشف وزير الاقتصاد والتجارة ​رائد خوري​ عن أبرز النتائج التي حققها في زيارته الأخيرة إلى ​الصين​، والتي اعتبرها "إنجازاً مهماً ل​لبنان​، مشيرا الى أنه اتفق مع نائب وزير الاقتصاد والتجارة الصيني على توفير تسهيلات متعددة غير جمركية، لإدخال المنتجات اللبنانية إلى الصين، على أن تقوم الوزارة بتزويد الجانب الصيني بلائحة المنتحات اللبنانية التي نرغب بتصديرها والمطلوبة في بلدهم، ليتم إعطاءنا على أساسها تسهيلات استثنائية، لافتاً الى أن نائب وزير الاقتصاد الصيني وعده بأنه سيأخذ هذا الموضوع على عاتقه.

وفي حديث صحفي، اكد ان الإنجاز الأهم، هو توقيعه مع الجانب الصيني ورقة تفاهم تشكل بداية لوضع خارطة طريق للاستفادة من طرق الحرير الذي تنوي الصين انشاؤه، مشيرا الى انه لمس رغبة قوية لدى الصينيين بالاستثمار في البنى التحتية اللبنانية خصوصاً التي لها علاقة بالنقل، من طرق وقطارات ومرافئ وغير ذلك، على أساس أن لبنان يُشكل جزءاً مهماً من هذا الطريق.

ورصدت الصين نحو 180 مليار دولار لطريق الحرير في مرحلة أولى، إلا أن الوزير خوري أوضح أنه حتى الآن لم تحدد الحصص، لذلك سيتم التفاوض معهم على هذا الموضوع، مشيراً إلى أن استفادة لبنان من طريق الحرير تتعدى الاستثمار بالبنى التحينة، مع توفيره إمكانية تصدير منتجاتنا عبر هذا الطريق إلى كل الدول التي يمر فيها.

وتحدث الوزير خوري عن نتائج الزيارة إلى الصين، فقال كان هدف الزيارة أمرين أساسيين: تفعيل التبادل التجاري بين لبنان والصين خصوصاً على صعيد زيادة الصادرات اللبنانية إلى هذا البلد، البحث في موقع لبنان على طريق الحرير الذي تنوي الصين إنشاؤه.
وأشار الى أن زيادة الصادرات اللبنانية إلى الصين يُشكل هدفاً مهماً بالنسبة لنا خصوصاً أن الميزان التجاري بين البلدين يميل بشكل كبير لمصلحة الصين، فنحن نستورد من هذا البلد بأكثر من ملياري دولار سنوياً، في حين نصدر اليه أقل من 8 ملايين دولار.

أضاف "لذلك أتت مشاركتنا في المعرض الصيني العربي، مع صناعيين ومنتجين زراعيين لبنانيين"، مشيراً إلى أنه عقد اجتماعاً ناجحاً مع نائب وزير الاقتصاد والتجارة الصيني، حيث تباحثنا في مختلف الأمور التي تهدف إلى تنمية التعاون التجاري الثنائي لا سيما زيادة صادراتنا إلى الصين، وأكدت له أهمية وضرورة حصول نوع من التوازن في الميزان التجاري بين بلدينا، لأنه في هذا الإطار لدينا مشكلة كبيرة مع الصين.

واوضح الوزير خوري انني "اكتشفت أن الصين تحتاج لبضائع لبنانية عدة، خصوصاً أن هناك منتجات كثيرة يتميز بها لبنان وغير موجودة لديهم"، مؤكداً "ضرورة معالجة الخلل الموجود بالحصول على تسهيلات بشكل أكبر لإدخال البضائع اللبنانية إلى الصين، علماً أن هذا الأمر لا يقتصر على الجمارك فحسب، إنما هناك إجراءات إدارية وتقنية مطلوبة لتسهيل إدخال منتجاتنا".

وأشار إلى أنه اتفق مع نائب وزير الاقتصاد الصيني على أن نرسل لهم لائحة بالمنتجات اللبنانية التي نرغب بتصديرها إلى الصين والمطلوبة في بلدهم، وهذه اللائحة كنت أرسلتها في وقت سابق للجانب الصيني وسيتم إرسالها من جديد، ليتم إعطاؤنا تسهيلات استثنائية على أساسها، لافتاً الى أن نائب وزير الاقتصاد الصيني وعدني بالتجاوب مع طلبي، وأنه سيأخذ هذا الموضوع على عاتقه.
وأكد خوري أيضاً، أن الأمر الثاني المطلوب لزيادة صادراتنا هو تفعيل المعارض، وقد تباحثت في هذا الموضوع مع نائب وزير الاقتصاد الصيني، موضحا انه عقدت في هذا السياق، اجتماعاً مع شركة صينية خاصة، وهذه الشركة مماثلة لشركة "E.Bay" وشركة "Amazon"، مهمتها تسويق البضائع اللبنانية والصينية من خلال جمع التجار اللبنانيين والصينيين وبيع البضائع المعروضة على الإنترنت، لكن للتجار وليس للناس، موضحاً أن هذه الشركة تتولى تسويق البضائع وتخليص معاملاتها ونقلها، وتخزينها في مستودعات الشركة الموجودة في الصين، لافتاً إلى أن حجم أعمالها يبلغ نحو 15 مليار دولار.

وتابع: "كما نعلم، المُنتِج اللبناني ليس لديه معلومات لتلبية كل احتياجاته في الصين، إن كان على المستوى اللوجستي أو التواصل مع الشركات، لكن اليوم من خلال عصر التكنولوجيا وما توفره هذه الشركة من خدمات بات بإمكاننا التواصل مع شركاء تجاريين لتسويق منتجاتنا مقابل عمولة تدفع لهذه الشركة على المبيعات، معتبراً أن "هذه الآلية تفتح آفاقاً جديدة لزيادة صادراتنا إلى الصين".

وبالنسبة لمشروع طريق الحرير وموقع لبنان فيه، قال الوزير خوري بالتأكيد بحثنا موضوع طريق الحرير والذي تعتبره الصين مشروعاً كبيراً واستراتيجياً، وهو من وجهة نظر الصين يُشكل طريقاً طبيعياً لتصريف المنتجات الصينية، لافتا الى ان الصينيين يعتبرون أن لبنان جزءاً مهماً من هذا الطريق. وانطلاقاً من ذلك، سيأتي الصينيون ويستثمرون في البنى التحتية اللبنانية خصوصاً التي لها علاقة بالنقل، من طرق وقطارات ومرافئ وغير ذلك.

وكشف خوري أنه وقع مع الجانب الصيني ورقة تفاهم تُشكل بداية لوضع خارطة طريق لهذا الموضوع، لا سيما في ما يتعلق بمساهمتهم والقيمة المخصصة للبنان والمجالات المستهدفة لتطوير البنى التحتية في لبنان، مشيراً إلى أنهم رصدوا لطريق الحرير في مرحلة أولى، مبلغاً كبيراً يصل إلى نحو 180 مليار دولار، لكن حتى الآن لم تحدد الحصص، لذلك سيتم التفاوض معهم على هذا الموضوع.

وعن منافسة البضائع الصينية للبضائع اللبنانية التي سيتم تصديرها على نفس الطريق، أوضح الوزير خوري بكل تأكيد هناك منافسة قوية، لكن يجب أن نعرف أي منتجات يمكن أن نصدرها، لأن الولايات المتحدة لا يمكنها منافسة الصين، لذلك المطلوب التركيز على منتجات ذات قيمة مضافة عالية ومنتجات يتميز بها لبنان، والتي لا تصنعها الصين.

وبالنسبة للمصانع والقطاعات التي لديها قدرة على المنافسة، قال "حتى الآن لم نحدد هذه الصناعات والقطاعات، لذلك نعمل الآن مع رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة لوضع رؤية اقتصادية، لتحديد القطاعات الصناعية القادرة على المنافسة في الأسواق العالمية". أضاف "نعمل حالياً على التعاقد مع شركة استشارية أجنبية لوضع دراسة يتم من خلالها تحديد قوتنا الاقتصادية، والتي على أساسها ستتخذ الدولة الإجراءات الكفيلة بتوفير الدعم للقطاعات (الصناعية) المستهدفة والواعدة، والإطار المطوب لتحفيزها وتمكينها من تصدير منتجاتها إلى الخارج".

وعن أبرز الصناعات والمنتجات اللبنانية التي تم الحديث عنها مع نائب وزير الاقتصاد الصيني، عدد الوزير بعضها، وهي: زيت الزيتون، المكسرات، النبيذ، الصابون، والأزياء عالية الجودة، الأدوية، وغيرها.
مقالات مماثلة
وال-توقع تقرير اقتصادي صدر، الخميس، أن يصل الإنفاق العالمي على أمن المعلومات إلى 96.3 مليار دولار في 2018. وأضاف التقرير الصادر عن مؤسسة الدراسات والأبحاث العالمية "جارتنر"، أن الرقم المتوقع، يرتفع ...
وال-ينهي الاقتصاد الجزائري بعد أيام، عاما كان من الأصعب على اقتصاده منذ مطلع الألفية الجديدة، إذ تراجعت المدخرات الداخلية للبلاد بنحو حاد. توقعات العام الجديد، هي أصعب من الجاري إذ يتهدده ...
وال-نفذت 3 بنوك مركزية في دول مجلس التعاون الخليجي رفعا فوريا على أسعار الفائدة، في أعقاب قرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) رفع سعر الفائدة الأساسي. ورفعت البنوك المركزية في ...
تقرير اليوم
وال-انخفضت أعداد القوات الأمريكية المنتشرة في مناطق شتى من العالم، باستناء الولايات المتحدة، العام الجاري بمقدار طفيف، بعد عام شهد أدنى انخفاض منذ أكثر من ستين عاماً. تلك النتيجة توصل إليها مركز بيو (PEW) الأمريكي للأبحاث (غير حكومي)، مستنداً إلى إحصاءات وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاغون). ورغم أن ...
الأكثر قراءة
وال-كشف المدير العام للأمن العام ​اللواء عباس ابراهيم​، أنّ "العبور إلى ​سوريا​ عبر معبر ​جوسيه​ سيبدأ غداً"، مؤكّداً أنّ "التنسيق ...
وال-إستقبل رئيس الجمهورية ​ميشال عون​، في قصر بعبدا، سفير لبنان المعيّن في عمان ألبير سماحة. كما استقبل سفير لبنان المعيّن ...
وال-أعلن ​وزير الدفاع البلجيكي​ ستيفان فان دي بيته، عن "زيادة عدد قواته العاملة في ​أفغانستان​ ضمن إطار بعثة التدريب التي ...
وال-لفت وزير الصناعة ​حسين الحاج حسن​، إلى أنّ "من المفترض أن يدخل ​لبنان​ اليوم في منتدى الدول النفطية. وإذا أقرّت ...
طقس اليوم
تاريخ النشر: 11 كانون الأول ، 2017
وال-- توقعت مصلحة الارصاد الجوية في ادارة الطيران المدني ان يكون الطقس الاثنين قليل الغيوم اجمالا مع ارتفاع إضافي بدرجات الحرارة والتي تكون فوق معدلاتها الموسمية وتبقى نسبة الرطوبة منخفضة كما تنشط الرياح أحيانا بخاصة في الشمال. وجاء في النشرة الآتي:

- الحال العامة: طقس مستقر ودافىء نسبيا يسيطر على الحوض الشرقي للمتوسط خلال الأيام القادمة.

- الطقس المتوقع في لبنان: اليوم الأحد غائم جزئيا الى غائم أحيانا بسحب متوسطة ومرتفعة مع ارتفاع بدرجات الحرارة وانخفاض نسبة الرطوبة. الإثنين: قليل الغيوم اجمالا مع ارتفاع إضافي بدرجات الحرارة والتي تكون فوق معدلاتها الموسمية وتبقى نسبة الرطوبة منخفضة كما تنشط الرياح أحيانا بخاصة في الشمال. الثلاثاء: غائم جزئيا الى غائم أحيانا بسحب مرتفعة مع استمرار درجات الحرارة بالإرتفاع ( فوق معدلاتها الموسمية) والتي تبدأ بالانخفاض التدريجي بعد الظهر ويتكون الضباب على المرتفعات ليلا.

- درجات الحرارة المتوقعة: على الساحل من 10 الى 23 درجة، فوق الجبال من 4 الى 15 درجة، في الداخل من 3 الى 17 درجة، في الارز من واحد تحت الصفر الى 10 درجات.

- الرياح السطحية: شمالية غربية الى شمالية شرقية، سرعتها بين 10و30 كلم/س

- الانقشاع: جيد .

- الرطوبة النسبية على الساحل: بين 40 و 50 بالمئة.

- حال البحر: منخفض ارتفاع الموج. حرارة سطح الماء: 20 درجة.

- الضغط الجوي: 766 ملم زئبق .

- ساعة شروق الشمس:6,32 ساعة غروب الشمس: 16,30 .

التصويت
هل يساهم الاستقرار السياسي في لبنان في عودة النشاط الاستثماري ؟

عن وال | الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | اعلن معنا | حركة طيران الشرق الاوسط MEA
ارقام هامة
»  الأمن الداخلي 112
»  الأمن العام 1717
»  الصليب الأحمر 140
»  الدفاع المدني 125
»  فوج الإطفاء 175
»  أوجيرو 1515
 
عناوين رسمية
 
عناوين عامة
جميع الحقوق محفوظة - © وكالة الأنباء اللبنانية 2017 Powered by Multiframes